جديد الأخبار

ads980-90 after header


الإشهار 1


وزارة الصحة تُوقف المندوب الإقليمي لصفرو وتُحيله على المجلس التأديبي

الإشهار 2

www.alhadattv.ma

بعدما وضعت سيدة تنحدر من إقليم صفرو، مولودها ليلة أول أمس الثلاثاء، بالقرب من المستشفى الجامعي الحسن الثاني بفاس، أعلنت وزارة الصحة عن توقيف المندوب الإقليمي لمدينة صفرو بشكل احتياطي مع إحالته على المجلس التأديبي دونَ إيقاف راتبه.
ووفقا لمراسلة من وزير الصحة خالد آيت الطالب، إلى المندوب الإقليمي لوزارة الصحة، فإنّه جرى توقيفه عملا بمقتضيات الفصل 73 من النظام الأساسي العام للوظيفة العمومية وذلك بسبب ارتكابه هفوة وصفتها الوزارة بـ”الخطيرة” والتي كانت موضوع تقرير المديرية الجهوية لفاس مكناس حول مظاهر الإخلال في تسيير شؤون مندوبية الصحة بإقليم صفرو.
مصادر من داخل وزارة الصحة أوضحت تفاصيل توقيف المندوب المذكور، مؤكدة أنه “قامَ بإفراغ المستشفى الإقليمي لصفرو محمد الخامس من كافة أطباء النساء المتخصيين بالمستشفى الإقليمي، وتركه دونَ “حراسة” ودون أطباء نساء، مما اضطر السيدة المذكورة التي وضعت جنينها بالقرب من المستشفى الجامعي الحسن الثاني بفاس إلى الصفر من مدينة صفرو صوب مدينة فاس للولادة”.
وعمم المندوب الإقليمي وثيقة تؤكد أن أطباء النساء سيكونون غائبين عن المستشفى الإقليمي لصفرو من 04 نونبر إلى غاية يوم الخميس 07 من نفس الشهر، وأكد أنه على الراغبين في الولادة التوجه إلى المستشفى الجامعي بفاس أو المستشفى الجهوي غساني بنفس المدينة بعيدًا عن مدينة صفرو.
وبالعودة لقرار وزارة الصحة، فإنه يتعين المندوب الموقوف برتبة “طبيب” المثول أمام المجلس التأديبي، ومباشرة بعد توقفه عن العمل سيجري عرضه على لجنة البحث التمهيدي بعد الإدلاء باستفساراته الكتابية حول المنسوب للمندوب الموقوف.
وكانَ مقطع فيديو متداول بوسائل التواصل الاجتماعي، وثق لحظة وضع المرأة الحامل، لمولودها أمام المستشفى الجامعي بفاس، بمساعدة بعض المقربين منها، قبل أن تتدخل أطر طببية، وكان مصدر مسؤول بالمستشفى الجامعي لفاس برر في تصريحه لـ”اليوم24″ ولادة سيدة خارج أسوار المستشفى “بكون المستشفى الجامعي الحسن الثاني، يعاني من الاكتظاظ، ويستقبل فقط الحالات المستعجلة والخطيرة”.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4
تعليقات الزوار
جاري التحميل ...
الإشهار 5