ads980-90 after header
الإشهار 1

التقرير المزيف حول الصحراء المنسوب إلى البوندستاغ الألماني والأطراف المتورطة فيه

الإشهار 2

www.alhadattv.ma

* تنينة محمد

لازالت الأبواق الإعلامية الجزائرية تنشد سامفونية الأكاذيب والإفتراءات عبر قنوات الصرف الصحي لتلبية رغبة الجبهة الإنفصالية”البوليساريو”، حول قضية نزاع الصحراء المغربية، عبر ترويجها بيانات غير صحيحة بشأن وجود وثيقة رسمية منسوبة إلى البرلمان الألماني والبوندستاغ الألماني (بالألمانية: Deutscher Bundestag) (يُختصر BT) (“المجلس التشريعي الاتحادي”) هو البرلمان الإتحادي وبالتالي الهيئة التشريعية لجمهورية ألمانيا الإتحادية ويقع مقره في برلين…
وحسب ماتناولته الجريدة الإلكترونية هسبريس في حوار مع الأستاذ “عبد القادر بطار”، أستاذ التعليم العالي بجامعة محمد الأول بوجدة، إن العملية التضليلية تكشف “مدى الحقد الدفين لبعض الأطراف بالجارة الجزائر، وتطاولهم على الوحدة الترابية المقدسة للمملكة المغربية، حتى ولو إقتضى الأمر إصطناع الأكاذيب والأراجيف والتأويلات المغرضة، التي سرعان ما يظهر زيفها وزيغها وإبتعادها عن الحقيقة والواقع، كما حدث مع تقرير لجنة البوندستاغ حول الصحراء المغربية، الذي يروج له خصوم المغرب، رغم كونه مجردَ كلام عادٍ، لا تأثير له من الناحية السياسية والقانونية”…
هكذا يتضح أن الوثيقة المنسوبة إلى البرلمان الألماني مجرد كلام عادي يعبر عن موقف شخصي ولا يلزم البوندستاغ الألماني ولا قيمة له لا من الناحية القانونية ولا السياسية ، إستغلته بعض الأطراف المعادية للوحدة الترابية لإزالة اللثام عن حقدها الدفين وتسخيرها جميع طرق المكر والخداع لمحاولة زعزعة إستقرار بلد مسالم يجيد لغة الحوار ولعل طلب المغرب لفتح الحدود أكبر دليل على النية الصافية…
وحسب مصادر معلومة “وكالة المغرب العربي للأبناء” تناولت موضوع الوثيقة الكاذبة بكل تراسيمه وتفاصيله الدقيقة إلى أن “التقرير المزيف” مرجعه الأصلي “western sahra risoursiz watch”، المركز الأمامي للدولة الجزائرية، الذي يقود حملاته التضليلية الغير النظيفة من بلجيكا لنهج سياسة الدعاية المعادية للمملكة المغربية مقابل ملايين البراميل من البترول، مستفيدا من تواطؤ نائبة ألمانية مؤجورة تحمل إسم “كاتيا كول” ، إبنة مستغانم الجزائر وهي ألمانية بالتبني…


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4
تعليقات الزوار
جاري التحميل ...
الإشهار 5