ads980-90 after header
الإشهار 1


تنسيقية”أساتذة التعاقد”تدعو لاضراب وطني وتحمل الوزارة مسؤولية الاحتقان

الإشهار 2

www.alhadattv.ma

قررت التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد،خوض إضراب وطني يبتدئ من يوم غد الجمعة 22  إلى غاية 26 أبريل الجاري،وذلك تخليدا للذكرى الثانية لوفاة عبد الله احجيلي.
ودعت التنسيقية في بيانها المنشور في صفحتها الرسمية “الفايسبوك”،إلى حضور كافة الاطارات النقابية الحقوقية والسياسية و جل الأساتذة المناضلين، وذلك تخليدا لاغتيال شهيد المدرسة الوطنية.
وأعلنت التنسيقية عن تشبتها بمطالبها واستمرارها في المعركة النضالية والصمود إلى حين تحقيق مطلب الادماج في سلك الوظيفة العمومية و إسقاط مخطط التعاقد.
ودعت التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد للمشاركة في المسيرة القطبية يوم 24 أبريل الجاري  والتي تضم جهات مراكش آسفي، وسوس ماسة، والرباط سلا القنيطرة، والدار البيضاء سطات، وبني ملال خنيفرة.
ونددت في بيانها بالمحاكمات الصورية في حق الأساتذة العزل وطالبت بإسقاط التهم الموجهة إليهم وحل مشاكل الاساتذة المتعاقدين،كما حملت التنسيقية الوزارة الوصية على القطاع مسؤولية ما ستؤول إليه الاوضاع مستقبلا.
يشار أن سعيد أمزازي وزير التعليم،أكد في بداية الأسبوع الجاري خلال جوابه عن أسئلة البرلمانيين حول الوضعية المقلقة لقطاع التعليم،أنه “ليس لدينا داخل المنظومة ما يمكن تسميته بالمتعاقدين، ولم يعد له وجود إطلاقا،مضيفا”يتم الترويج للأمر من باب الإثارة وتغليط الرأي العام الوطني،وسبق أن أوضحت أن التعاقد انتهى ولم يعد له وجود إلا في أذهان من يستعمله”.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4
تعليقات الزوار
جاري التحميل ...
الإشهار 5