ads980-90 after header
الإشهار 1


أكاديمية جهة فاس: أزيد من 4500 طفل في وضعية إعاقة بالمؤسسات التعليمية الدامجة

الإشهار 2

www.alhadattv.ma

أفادت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة فاس-مكناس أن عدد المؤسسات التعليمية المصنفة دامجة على صعيد الجهة بلغ 72 خلال السنة الحالية، تستقبل أزيد من 4500 طفل في وضعية إعاقة.
ووردت هذه المعطيات ضمن المخطط الجهوي لتنزيل المشروع رقم 4 المتعلق ب “تمكين الأطفال في وضعية إعاقة أو وضعيات خاصة من التمدرس”، والذي قدم في لقاء تواصلي من طرف الأكاديمية.
وبشأن تطوير النموذج البيداغوجي للتربية الدامجة الوارد بالمخطط الجهوي، استفاد خلال السنة الحالية 1700 من خدمات التدخل الطبي والشبه طبي، كما استفاد نفس العدد من خدمات التدخل النفسي والاجتماعي، وحصل 1700 على خدمات التدخل السيكو معرفي، في ما بلغ عدد الأطفال المستفيدين من التكييف 4582.
وقدر عدد الأطفال المشاركين في الأنشطة الترفيهية والفنية والرياضية 2289 طفلا، وعدد الأطفال في وضعية إعاقة المستفيدين من الفحوصات الطبية 4582، وعدد المستفيدين من التكفل الطبي 1700، والمستفيدين من التجهيزات الطبية 1631، والمشاركين في البطولات المدرسية الوطنية والدولية حسب صنف الإعاقة 530 طفلا.
وفي ما يتعلق بمحور تقوية كفايات وقدرات الفاعلين التربويين والإداريين والأسر والجمعيات، استفاد من التكوين 124 من هيئة التفتيش، و902 إطارا تربويا، و305 إطار إداريا، و96 من الأسر والجمعيات.
وبخصوص الهدف الخاص المرتبط بتطوير الحكامة، وتطوير الشراكات الداعمة للتربية الدامجة، بلغت عدد الشراكات المبرمة إقليميا وجهويا 51.
وسيتم سنة 2022 برمجة 144 مؤسسة للإستفادة من الولوجيات وكراسي المرافق الصحية، و210 مؤسسة سنة 2023، وسيتم سنة 2022 برمجة 144 قاعة من أجل التجهيز والتأهيل، و210 قاعة سنة 2023.
وينتظر أن تعرف سنة 2022 تأهيل 2100 من المتدخلين التربويين والإداريين والأسر والجمعيات، وعدد مماثل سنة 2023، مع برمجة 86 شراكة سنة 2022، و114 سنة 2023.
وبغاية المساهمة في التعبئة المجتمعية، سيتم توعية وتحسيس جميع المتدخلين بأهمية التربية الدامجة للأطفال في وضعية إعاقة من خلال تنظيم 28 حملة تحسيسية ونشاط بمناطق الجهة.
وينبني التصور الجهوي للمؤسسات التعليمية الدامجة ببرنامج العمل الجهوي “تمكين الأطفال في وضعية إعاقة أو وضعيات خاصة من التمدرس”، على أساس توفر المؤسسة التعليمية على قاعة الموارد للتأهيل والدعم، واستثمار الحوض المدرسي وجماعات الممارسات المهنية كفضاء لإستفادة المؤسسات من خدمات قاعة الموارد والتأهيل والدعم، وتوفر المؤسسة على مشروع مؤسسة دامج، وتوفر التلاميذ في وضعية إعاقة على مشاريع بيداغوجية فردية، واستفادتهم من أنشطة الحياة المدرسية، ومن الأنشطة الرياضية والتربية البدنية.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4
تعليقات الزوار
جاري التحميل ...
الإشهار 5