ads980-90 after header
الإشهار 1


بعزيز :المسألة التنظيمية هي شأن داخلي لحزب الاتحاد الاشتراكي

الإشهار 2

WWW.ALHADATTV.MA

أوضح سعيد بعزيز، المنسق الجهوي لحزب الاتحاد الاشتراكي، وعضو مكتبه السياسي، أن المسألة التنظيمية هي شأن داخلي للحزب، ومن حق المناضلات والمناضلين اتخاذ القرار الذي يرونه مناسبا، فالمؤتمر سيد نفسه، وهو أعلى هيئة تقريرية.
وأضاف سعيد بعزيز، يوم الجمعة 7 يناير 2022، في لقاء جهوي بمقر حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية في وجدة، أن الكل متفق على أن البناء الحزبي واقعة مادية تتطلب البناء من الداخل، وبشكل مستمر، ويحتاج إلى الحضور بشكل منتظم في الهياكل التنظيمية واللقاءات الحزبية، وفي كل المحطات الانتخابية.. مؤكدا أن الخروج من ورش البناء الحزبي الدائم والمستمر، لفترة معينة، يجعل المعنيين بالأمر خارج السياق التنظيمي.
وأشار عضو المكتب السياسي لحزب “الوردة” إلى أن رأيه واضح لا غبار عليه، بصفته منسقا جهويا، وعضوا للمكتب السياسي، وأنه يدعم كل من سيساهم في البناء الحزبي، شريطة أن تتوفر فيه الشروط التي تتضمنها القواعد والضوابط التنظيمية، المسطرة في القانون الأساسي والنظام الداخلي للحزب، باعتبارهما المرجع القانوني الأساس للمناضلات والمناضلين الاتحاديات والاتحاديين.
وأضاف المنسق الجهوي، أنه إلى حدود اللحظة لا وجود لأي ترشيح من طرف الكاتب الأول الحالي، “لكن تقييم المرحلة يتطلب من الاتحاديين جميعا، مناضلات ومناضلي جهة الشرق، استمرار الدينامية التي دشنت في السنوات الأخيرة، بهدف الرقي بالحزب إلى مراتب عليا، أن يتقدم بترشيحه للولاية المقبلة”، يقول بعزيز.
وأكد الحاضرون، من خلال اللقاء، أن هياكل الحزب على مستوى الجهة الشرقية مجتمعة حول موقف واحد، أعلن عنه في اللقاء ذاته، والمتمثل في أحقية المؤتمرين في المصادقة على القرار الذي يرونه صائبا، فيما يتعلق بعدد الولايات.. مؤكدين أن الأمر لا يخص المكتب السياسي لوحده، بل يتعلق بكل الهياكل التنظيمية من كتابات جهوية وإقليمية ومحلية، وكذا على ضرورة مراعاة الانسجام في الفترة الزمنية المخصصة لولاياتها.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4
تعليقات الزوار
جاري التحميل ...
الإشهار 5