ads980-90 after header
الإشهار 1


تازة: عريضة احتجاجية بأولاد زباير ضد روائح كريهة مهددة لصحة تجار وسكان الجوار ومضرة بالبيئة

الإشهار 2

www.alhadattv.ma

انخرطت فعاليات مدنية وجمعوية وتجار مهنيين بمركز الجماعة الترابية لأولاد زباير بدائرة وادي أمليل بإقليم تازة ، في حملة جمع توقيعات المواطنين على عريضة احتجاجية موجهة إلى السلطة المحلية في شخص القائد أولا وإلى مصطفى المعزة عامل إقليم تازة ثانيا، «من أجل التدخل العاجل لاتخاذ كافة الإجراءات الرامية إلى حماية السكان مما لحقهم من أضرار ناجمة عن الروائح الكريهة والنثنة التي تفرزها يوميا كراريس متحركة وصنادق متراصة فوق الرصيف مخصصة لبيع السمك، تتواجد على الأرصفة بقلب مركز جماعة أولاد زباير». وتضمنت عريضة الاحتجاج المطالبة “ برفع الضررالناجم عن الروائح المنبعثة من مخلفات وبقايا السمك المتناثرة هنا وهناك..» ، مشيرة إلى أنها “ أصبحت محط إزعاج وقلق للسكان ، صغارا وكبارا ، في ظل ما يترتب عنها من أخطار صحية تحدق بالسكان (اختناقات متكررة ، حساسية جلدية ، ربو..)».

وانتقدت العريضة السلطة المحلية “ في السماح لبيع السمك في الشارع العام وفي ظروف صحية غير صحية وسط مخلفات عوادم السيارات والشاحنات وفي بيئة ملوثة بسبب الغبار والأتربة ومرور البهائم .. التي توجد في قلب المركز وبالقرب من المحلات التجارية على قارعة الطريق الرئيسية التي تشهد كثافة سكانية من مختلف الأعمار»، مشيرة إلى «غياب السلطة المحلية وعجزها عن اتخاذ الإجراءات والتدابير التي يخولها له القانون .

كما عبرت الفعاليات المدنية عن محاربة الظاهرة » خيبة أملها في بعض ممثليها داخل المجلس الجماعي لأولاد زباير، بخصوص الترافع عن آمال الساكنة بشأن رفع الضرر عنها، حيث كان أملها أن يوجه رئيس الجماعة مراسلة في الموضوع إلى السلطة المحلية الممثلة في شخص القائد لوضع حد لمعاناة الساكنة والتجار ورواد السوق الأسبوعي ومعهم المواطنين ووضع حد لبيع السمك بشكل عشوائي وفوضوي فوق الرصيف في قلب مركز جماعة أولاد زباير، معتبرة ذلك «تملصا واضحا وهروبا من مواجهة الحقيقة عن خلفيات الفوضى وسوء التدبير التي تعرفها الجماعة، في الوقت الذي مازالت ساكنة جماعة أولاد زباير ، تعاني الأمرين من إفرازات الإنتخابات التي لها تداعيات سلبية على التنمية المحلية والسكان“، إضافة إلى تداول أسئلة حارقة “ في شقها المتعلق بسندات أمر لدى شركات متنوعة .. وتأمين السيارت التابعة للجماعة .. وتحصيل أموال المجزرة .. وبناء قناطر بأموال ميزانية الجماعة وسط تجزءات في ملكية الخواص .. تستدعي فتح تحقيق من قبل وزارة الداخلية والمفتشية العامة وجرائم الأموال والمجلس الجهوي للحسابات للكشف عن خلفيات ما يتداوله الشارع العام بجماعة أولاد زباير وإقليم تازة ككل والجهات المتورطة في ذلك؟” سنعود بتفصيل للموضوع في تحقيقات واستطلاعات صحفية في الأيام القليلة المقبلة.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4
تعليقات الزوار
جاري التحميل ...
الإشهار 5