جديد الأخبار

ads980-90 after header


الإشهار 1


بفضل أمطار مارس: حقينة سد باب لوطا بتازة بلغت % 74.9

الإشهار 2

WWW.ALHADATTV.MA

بلغت النسبة الإجمالية لملء السدود بمختلف جهات المملكة %32.74، وذلك بتاريخ الثلاثاء 22 مارس 2022، حيث وصل حجم الملء الإجمالي إلى 5279.34 مليون متر مكعب، إذ عرفت الأحواض الجنوبية انتعاشة نسبية في خضم الأمطار التي شهدتها جل أقاليم المملكة، مؤخرا.
ووفق ما جاء في الإحصائيات والأرقام التي توردها وزارة التجهيز والماء، فإن حجم ملء السدود الوطنية حسب الأحواض سجل انتعاشة نسبية، في الأسابيع الأخيرة، إذ بلغ إجمالي ملء السدود 5279.34 مليون متر مكعب، إلا أن هذه النسبة تبقى ضعيفة ولا ترقى إلى حجم نسبة الملء في السنة الماضية، حيث بلغت آنذاك 8262.89 مليون متر مكعب، أي ما يعادل 51.25 في المائة.
وبلغة الأرقام، فإن نسبة ملء حوض اللوكوس وصلت لـ%50.09، فيما تراجعت حقينة حوض ملوية إلى نسبة %8.10، أما نسبة ملء حوض سبو فتصل إلى %52.78، في حين تقدر نسبة ملء حوض أبي رقراق بـ%41.34، أما حوض أم الربيع فوصلت نسبة الملء به إلى %10.33، وحوض تانسيفت إلى %43.92، وحوض سوس ماسة %16.73، فيما بلغت نسبة ملء حوض درعة وادنون إلى %25.31، وأخيرا حوض زيز كير غريس بنسبة ملء لا تتجاوز 16.73 في المائة (بتاريخ 22 مارس 2022).
في السياق ذاته، ووفق وثيقة صادرة عن وزارة التجهيز والماء، نهاية الأسبوع الماضي، فقد بلغ حجم ملء سد وادي المخازن 438.9 مليون متر مكعب، سد الوحدة 1959.0 مليون متر مكعب، سد المسيرة 169.8 مليون متر مكعب، سد منصور الذهبي 104.3 مليون متر مكعب، سد منبع سبو 40 مليون متر مكعب، سد أحمد الحنصالي 81.8 مليون متر مكعب، سد تامسنا 23.8 مليون متر مكعب.
ولتسليط الضوء على الوضع المائي الحالي في المغرب، قالت حليمة جنيد، أستاذة باحثة وخبيرة متخصصة في تدبير الموارد المائية، إن المغرب يعاني شحا في الموارد المائية، إذ تعد هذه السنة من بين الأضعف على مستوى التساقطات المطرية، الأمر الذي تسبب في تراجع حقينة السدود الوطنية إلى مستويات غير مسبوقة.
وأكدت وزارة التجهييز والماء في شخص عبد العزيز الزروالي، مدير البحث والتخطيط المائي في وزارة التجهيز والماء، أن الوضع المائي في المغرب “مقلق”، وأن البلاد تعيش أزمة ندرة المياه بحكم تأخر التساقطات المطرية.
وأوضح المسؤول ذاته، في تصريح صحفي، أن “المغرب أصبح اليوم فقيرا مائيا، وبات يقترب من الشح المائي خلال السنوات القليلة المقبلة”، إذ أن المغرب في ستينيات القرن الماضي كان يتوفر على 2600 متر مكعب لكل مواطن سنويا، بيد أن الأمر تغير في الوقت الراهن، حيث تقلصت النسبة إلى 606 أمتار مكعبة لكل فرد، ووصل عجز الواردات المائية في المغرب هذه السنة إلى حوالي %90.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4
تعليقات الزوار
جاري التحميل ...
الإشهار 5