ads980-90 after header


الإشهار 1


نقابة FNE بتازة تثير موضوع خروقات تدبير قطاع التعليم

الإشهار 2

www.alhadattv.ma

أشهرت نقابة FNE ورقة الاحتجاج في وجه المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية بتازة إذ وجه المكتب النقابي للجامعة الوطنية للتعليم التوجه الديمقراطي اتهاماتها في شأن ملفات تهم الشأم التعليمي على مستوى إقليم تازة، والتي يدفع ثمنها فئات مختلفة من أبناء مدينة تازة التي شاءت الأقدار أن يظلوا مقصيين ومهمشين من طرف أصحاب القرار.
وحسب بيان نقابة الجامعة الوطنية للتعليم التوجه الديمقراطي توصلت “الحدث تيفي” بنسخة منه ،فبعد إغلاق مؤسسة فتح السجنية ، والتي بدأ اشتغالها منذ السبعينيات من القرن الماضي، وحرمان نزلائها من متابعة دراستهم من خلال إجراء تعسفي ارتجالي وانتقامي، راجع لسوء تدبير مجموعة من رؤساء المصالح بالمديرية ، تفاجأت الشغيلة التعليمية يضيف البيان من صدور المذكرة الجهوية الخاصة بالترشيح لمهام بمراكز التفتح الفني والأدبي بالجهة، حيث تم إعلان مركز تازة بدون حاجيات ، الأمر الذي سينجم عنه إقصاء فئة كبيرة من المتعلمين والمتعلمات من الاستفادة من الخدمات النوعية لهذا المركز ، إضافة يضيف البيان إلى إقصاء الأطر التربوية والإدارية بمديرية تازة من الترشيح لمهام بمركز التفتح الفني والأدبي بتازة وذلك من خلال التصريح بأن المؤسسة ليس بها خصاص من الأطر الإدارية والتربوية.
وانطلاقا مما سبق ،قام المكتب الإقليمي للنقابة سالفة الذكر بالتحري في الموضوع ووقف على الحقائق التالية:
– خصاص من الأطر الإدارية ( حارس عام للخارجية ومقتصد)
– خصاص بورشة الصوت والصورة
– خصاص باللغات ( الأمازيغة، الإنجليزية،الألمانية)
– تشغيل المؤسسة بدون موارد مالية ، وهو ما يؤثر سلبا على السير العادي للمؤسسة والورشات التي تحتضنها
وعبرت النقابة من خلال بيانها عن سخطها من التدبير الارتجالي للمديرية الإقليمية للتعليم بتازة وتحميل المدير الإقليمي كامل المسؤولية
كما طالب البيان بتصحيح الوضع من خلال استدراك المذكرة والإعلان عن جميع المناصب الشاغرة وفتحها للتباري أمام الشغيلة التعليمية بالإقليم مع تمديد أجل الترشيح، ونددت النقابة باستمرار إغلاق مؤسسة فتح السجنية


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4
تعليقات الزوار
جاري التحميل ...
الإشهار 5