ads980-90 after header


الإشهار 1


تقاطعات رمزية بتازة العتيقة

الإشهار 2

www.alhadattv.ma

* عبد الإله بسكمار

زنقة الأندلس وتقاطع زنقة دار المخزن وسيدي مصباح تقع بالحي الحنوبي لتازة العتيقة، والذي تسمى أهله إلى بداية القرن العشرين ب ” الفوقيين ” تمييزا لهم عن ساكنة الحي الشمالي الذي يعد حيزه أسفل المدينة .
والملاحظ أن الرموز والأسماء هنا مرتبطة اكثر بحقلي الأندلس والمخزن ( مفهوم المخزن كان يدل في الأصل على الجهاز السياسي والإداري المعروف ثم أصبح مرتبطا بالمخازنية منذ عقود السبعينيات من القرن الماضي ) والظاهر ان الحقل الأول أي الأندلس أقدم من الثاني، فهنا مسجد يحمل إسم الأندلس أيضا، كما ينتهي المجال بباب الشريعة ولهذا الأخير توأمــــــــه الإسمــــي بمدينة غرناطة الأندلسية .
عرفت تازة ورود عدد من الأسر الأندلسية وكذا بعض أعلامها كابن حمدون الشريشي أستاذ وشيخ العلامة العدل الموثق وإمام القراء المغاربة علي بن بري، وابن حمدون هذا توفي سنة 710 هجرية / 1310 م وهو مدفون بتازة في روضة تلميذه علي بن بري وراء عمالة الإقليم، ويحتمل أيضا أن يكون سيدي علي الدرار عالما أندلسيا هاجر إلى تازة أثناء فترة الدولة النصرية بغرناطة لأننا نتحدث عن القرن الثامن الهجري، ونذكر هنا أبا عبد الله عيسى الترجالي تلميذ علي بن بري، إذ عرفت تازة وقتذاك ورود أو عبور او حتى إقامة عدد من أعلام الاندلس بها، أما مسجد الاندلس فهو قديم على الارجح ونعتقد أنه يعود إلى نفس الفترة مع الاخذ بالاعتبار التحولات العمرانية التي حصلت به وآخرها ما تم في ثمانينيات القرن الماضي .

رئيس مركز ابن بري التازي للدراسات والأبحاث وحماية التراث


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4
تعليقات الزوار
جاري التحميل ...
الإشهار 5