ads980-90 after header


الإشهار 1


فلاحو إقليم جرسيف يحتجون أمام مقر مديرية الفلاحة ويعتزمون خوض اعتصام مرفوقا بمبيت ليلي

الإشهار 2

www.alhadattv.ma

* إدريس محجوبي

من خلال هذه الوقفة العفوية، عبر فلاحو جرسيف و شركاءهم المقاولين عن استيائهم لما وصفوه بلا مبالاة للمدير الإقليمي للفلاحة.
وحسب تصريحات الفلاحين فرغم تنقيل المدير الإقليمي السابق الذي كان محطة انتقاد كبيرة و تعيين آخر جديد لم تتم معالجة القضايا الفلاحية بالإقليم واستمرت معاناة الفلاحين و شركاءهم من المقاولات الفلاحية جراء المعالجة البطيئة لملفاتهم وهو ما قد يسبب في شلل القطاع و الإقتصاد بالإقليم.
وجاء كذلك سبب هذا الاحتجاج على عدم توصل الفلاحين الذين قدموا من مختلف الجماعات الترابية بالإقليم من دعم الشعر الذي خصصته الدولة.
ولهذه الأسباب وغيرها من المشاكل اصدرت جمعيات مهنية تجمع عددا من المقاولين الشباب المهتمين بالمجال الفلاحي بالاقليم بيانا استنكاريا :

بيان

بناء على مضامين الخطب السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده، وبناء على الاتفاقيات المبرمة بين القطاع الفلاحي بالمغرب والجمعيات الفلاحية المهنية، التي تسعى إلى تطوير القطاع الفلاحي باعتباره مساهما أساسيا في الناتج الخام الداخلي، بالإضافة إلى دوره في توفير الاستقرار السوسيو-اقتصادي لشريحة واسعة من السكان، وتقوية طبقة وسطى فلاحية تشكل عامل توازن ورافعة للتنمية الاقتصادية.
يؤسفنا كجمعيات مهنية تجمع عددا من المقاولين الشباب المهتمين بالمجال الفلاحي بإقليم جرسيف، أن ننهي إلى الرأي العام الوطني أنه وبعد استنفاد جميع الوسائل القانونية الرامية إلى إيجاد حلول واقعية وعملية ترضي جميع الأطراف من إدارة ومقاولين وفلاحين، وبعد سلسلة من الأشكال النضالية التي تم تنفيذها والتي خلصت إلى ابرام مجموعة من الحوارات، سواء تلك التي دارت أطوارها بمقر المديرية الجهوية للفلاحة أو بمقر المديرية الإقليمية للفلاحة أو تلك التي تمت بحضور جميع الأطراف المشار إليها تحت إشراف السلطة الإقليمية…
أن نعلن استنكارنا :
• التملص من جميع الالتزامات والوعود التي تم الاتفاق عليها.
• التماطل الممنهج في معالجة الملفات .
• سياسة التمييز بين المقاولين الفلاحين.
• التهديد والترهيب الذي أصبحت إدارة المديرية الإقليمية تواجه بها المقاولين والفلاحين على حد سواء.
• تملص وزارة الفلاحة ومعها المديرية الجهوية للفلاحة من حل جميع المشاكل العالقة والتي وعدت بحلها.
وبناء عليه، قررت تنظيم وقفة احتجاجية مرفوقة بمبيت ليلي بمقر المديرية الإقليمية للفلاحة بجرسيف يوم الثلاثاء 17 ماي 2022 ابتداء من الساعة العاشرة صباحا 10H00 ، مع إمكانية التصعيد في حالة لم يتم الوفاء بجميع الالتزامات المتفق عليها وحل جميع المشاكل والملفات العالقة، وغير ذلك فلتتحمل الجهات المعنية مسؤوليتها فيما قد يترتب عن هذا الوضع .


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4
تعليقات الزوار
جاري التحميل ...
الإشهار 5