ads980-90 after header


الإشهار 1


بعد أن رفضت السلطات المحلية والأمنية والمنتخبة شكايتها: أم لخمسة أطفال تشكو عامل إقليم تازة انتشار الكلاب الضالة داخل العمارة التي تسكنها

الإشهار 2

www.alhadattv.ma

أرسلت ا أم لحمسة أطفال تسكن بزاولة سيدي محرز وشارع الحسن الثاني بعمارة بن سودة وسط مدينة تازة، شكاية ل “الخدث تيفي”، متضررة من تربية الكلاب الشرسة والقطط داخل العمارة .
وقالت المواطنة الأم فى شكايتها موجهة إلى مصطفى المعزة عامل إقليم تازة ،بعد أن رفضت السلطات المحلية والأمنية والمنتخبة طلبها بحجة عدم الاختصاص : “أشكو أحد جيرانى حيث أنه يقوم بتربية العديد من الكلاب فى المدخل الرئيسي للعمارة التي أسكنها رفقة أطفالي الخمسة الصغار وهو يسكن في الطابق العلوي، ويسبب نباح الكلاب المستمر ليل نهار إزعاجا كبيرا ، ناهيك عن الضرر الناجم عن مخلفات فضلات وبول الكلاب.. التي تنبعث منها روائح نثنة تزكم الأنوف بالليل والنهار
وحسب المواطنة المشتكية، فإن المعني بالأمر، قام بجلب العديد من الكلاب الضالة من الشارع ويجلب لهم الأكل والشرب مما جعلهم يتكاثرون ويتخدون سلالم العمارة والمدخل الرئيسي لها مكانا للاستقرار..، كما أن هذا الفعل ساهم في تكاثر الأزبال وبقايا مخلفات الأكل والشحوم والزيوت..، حسب ذات الشكاية.
وخلفت هذة الفوضى والخرق السافر للقوانين المنظمة للملكية المشتركة، حالة من الاحتقان والإحباط لدى الأم المذكورة، وإحساس بالحكرة، جراء صمت السلطات المحلية، أعوان السلطة وأعينها التي لا تنام وعدم اتخادها إجراءات صارمة في حق المخالف، ينضاف إليها قيام المعني، باستغلال سلالم وسطح العمارة لتربية الكلاب والقطط، يشكل مصدر إزعاج مضاعف للمتضررة وأطفالها الصغار بالليل والنهار، وخوفها عليهم من هجوم الكلاب المحتمل في كل وقت وحين…


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4
تعليقات الزوار
جاري التحميل ...
الإشهار 5