ads980-90 after header


الإشهار 1


تازة:عودة اجتثاث عشبة “الزعيترة” يدفع فعاليات بجماعة تازارين بتاهلة للتحذير من خطورة الظاهرة

الإشهار 2

www.alhadattv.ma

دقّت جمعيات وتعاونيات فلاحية بالجماعة الترابية تازارين بدائرة تاهلة بإقليم تازة ناقوس الخطر الذي يهدد نبتة “الزعيترة”.
وبحسب ممثلي جمعيات محلية ، فإن “الغطاء النباتي والأعشاب الطبية والنباتات العطرية تتعرض لعمليات اجتثاث واستنزاف منظمة وواسعة وغير مسبوقة”.
وعبرت الهيئات المحتجة في اتصالها ب “الحدث تيفي” وفي رسالة وجهتها إلى مختلف المسؤولين بمدينة تازة، خاصة عمالة تازة والمديرية الجهوية للمياه والغابات، عن “الامتعاض والاستنكار الشديدين بسبب تفاقم هذه الظاهرة البيئية الخطيرة، التي تهدد عددا من أنواع الأعشاب الطبية والنباتات العطرية التي تتعرض لعمليات اقتلاع،من طرف غرباء عن المنطقة الذين قاموا ببناء مستودع كبير بين جماعتي تازارين وهرممو لتجميع نبتة “زعيترة” وتقطيرها.
المتصلون ب”الحدث تيفي”عبروا عن “عزمهم التصدي لهذه الآفة والترافع أمام الدوائر العليا من أجل أن تتحمل الجهات المسؤولة مسؤوليتها للحفاظ على هذه النبتة الفريدة كإرث غابوي”، وطالبوا “الجهات المعنية والسلطات المحلية والدرك الملكي وكل المسؤولين بفتح تحقيق جدي وصريح من أجل معاقبة ناهبي الثروات الطبيعية”.
كما لم تغفل الاتصالات الهاتفية ذاتها المطالبة “بتنزيل قرار عاملي صادر بتاريخ 16 يونيو 2015 بتازة، ينص على إحداث لجنة إقليمية يترأسها عامل الإقليم لمحاربة ظاهرة استنزاف الثروات الغابوية والتصدي للاعتداءَات التي تطالها”.
وقد ركزت الجمعيات المحلية بتازارين على “عدم السماح لأي كان بحصد واقتلاع عشبة “زعيترة” وتقطيرها إلا عن طريق القانون الذين ينظم استغلال المحصولات الغابوية”؛ وذلك حفاظا على هذه النبتة التي يستهلكها النحل، لإنتاج “عسل متميز يشكل مصدر عيش غالبية مربي النحل بالمنطقة”، بتعبير تعاونيات جمعيات محلية.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4
تعليقات الزوار
جاري التحميل ...
الإشهار 5