ads980-90 after header


الإشهار 1


دمرت 1410 هكتار و11 منزلا..الحكومة تكشف خسائر حرائق تازة

الإشهار 2

www.alhadattv.ma

قدم وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، محمد صديقي، أمس الثلاثاء، معطيات حول الخسائر التي خلفتها حرائق الغابات بجهتي طنجة تطوان الحسيمة، وفاس مكناس.
وقال صديقي ضمن رده على أسئلة المستشارين، بجلسة الأسئلة الشفوية، إن الحرائق تسببت في هدم 187 منزلا، منها 176 بجهة طنجة تطوان الحسيمة، و11 منزلا بجهة فاس مكناس.
وكشف المسؤول الحكومي، أن المساحة المتضررة بفعل حرائق الغابات بكل من تازة والعرائش ووزان وشفشاون وتطوان والحسيمة والتي اندلعت بشكل متزامن خلال الفترة ما بين 8 و18 يوليوز، قد بلغت ما مجموعه 10.300 هكتار.
وبحسب وزير الفلاحة، فقد كان إقليم العرائش أكبر المتضررين بـ76 بالمائة، أي ما يعادل 8.140 هكتار، متبوعا بإقليم تازة بحوالي 1.410 هكتار، ووزان 400 هكتار، وتطوان 580 هكتار، وشفشاون 110 هكتار، والحسيمة 100 هكتار.
وأبرز الوزير، أن هذه الحرائق أسفرت عن تضرر المساحات المغروسة بالأشجار المثمرة، وتدمير خلايا النحل التقليدية والحديثة المتواجدة بالغابات المعنية، إضافة إلى خسائر في الأغنام والماشية.
وأورد المتحدث، أن حوالي 4200 عنصر من فرق التدخل شاركوا في إخماد هذه الحرائق، مشددا على أن الجهود الميدانية لفرق التدخل انصبت على تأمين حياة الساكنة وسلامة الدواوير المجاورة للحرائق والحفاظ على ممتلكاتهم، حيث تم وبشكل استباقي إخلاء أكثر من 35 دوارا.
وأردف صديقي، أنه جرى التدخل بـ5 طائرات “كنادير” تابعة للقوات الملكية الجوية و8 طائرات من نوع “توربو تراش” وهليكوبتير تابعة للدرك الملكي مع الاستعانة لأول مرة، بطائرة “درون تابعة للوكالة الوطنية للمياه والغابات من أجل رصد وتتبع بؤر الحرائق وتحديد أولويات التدخلات الجوية والبرية بعد دراسة وتحليل الصور تحت الحمراء.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4
تعليقات الزوار
جاري التحميل ...
الإشهار 5