ads980-90 after header


الإشهار 1


مكتب البريد بتاهلة يتسبب في حرمان الشباب من اجتياز مباراة التوظيف

الإشهار 2

www.alhadattv.ma

علمت “الحدث تيفي” أن مؤسسة البريد بمدينة تاهلة اقليم تازة تتخبط في عدة مشاكل منها تخصيص موظفين ومدير المكتب لفائدة 30 الف نسمة وغياب الوسائل اللوجستيكية بهدا المرفق العمومي الشيء الذي يعرقل السير العادي لتلبية طلبات المواطنين.
و أكدت فعاليات حقوقية ان المركز البريدي بتاهلة يظم خمس جماعات ( مطماطة، الزراردة، الصميعة، آيت سغروشن وتاهلة)وبساكنة تفوق 30 ألف نسمة عاجز عن القيام بمهمته الخدماتية بتاهلة مما يعد مشكلة تعاني منها الساكنة لسنوات عديدة وجب على اثرها التدخل العاجل للتنزيل الحقيقي لمبدأ تقريب الإدارة من المواطنين وتجويد خدماتها.
من جهة أخرى، مازال سكان دائرة تاهلة بجماعاتها الخمسة بعيدين كل البعد من خدمات مكتب البريد بسبب ساعي البريد الوحيد، مما يؤدي إلى تأخير مراسلاتهم ، وتعطيل مشاغلهم ، وعدم توصلهم بوثائقهم الضرورية، إذ تظل مركونةً حتى يأتي بعض المتطوعين جزاه الله خيرا ليطلق سراحها ، وقد لا يتوصلون بها في حالة تعدر عنه الحضور او حصل هناك تماطل ليتم إرجاعها .
ومن بين هذه المراسلات، إشعارات الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي والمؤسسات البنكية و وكالات الاتصال و ضرائب وحوالات ومباراة التوظيف للشباب العاطل وغيرها.
وافاد مصدر مقرب من إدارة البريد أن المكتب يتوفر فقط على ساعي البريد واحدا بعد إلحاق زميله إلى منطقة أخرى قبل أسابيع لأسباب مجهولة.
وتطرق ذات المصدر الى قلة الموظفين (03) الناجم عن عدم رغبة بريد المغرب في خلق وظائف لسد الخصاص او اعادة انتشار الموظفين اذ تتوفر على الفائض منها في مناطق اخرى هذا ما يشكل حيفا
ويأمل السكان أن تدعم المصلحة بموظفين آخرين من أجل تخفيف الضغط على الساعي البريد الوحيد، والمساهمة في تطوير الخدمات والسرعة في عملية إيصال البريد بعد مراسلة الجهات المعنية من بينها عمالة الإقليم وكذلك رئيس توزيع بمصلحة البريد لتمكينهم من خدمات ساعي البريد بشكل أفضل.
هذا ولازالت الساكنة إلى حدود كتابة هذه الأسطر لم تجد آذانا صاغية لمطلبها البسيط وهو تمكينهم من خدمات ساعي البريد.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4
تعليقات الزوار
جاري التحميل ...
الإشهار 5