ads980-90 after header


الإشهار 1


المحطة الطرقية بتازة.. نكسة للساكنة وضيوفها ووصمة عار على جبين المنتخبين

الإشهار 2

www.alhadattv.ma

تعيش المحطة الطرقية للمسافرين العشوائية بمدينة تازة باعتبارها فضاء عموميا يستقطب عددا هاما من المسافرين من مختلف الأقاليم والجهات أوضاعا مزرية للغاية بسبب غياب التدبير اليومي لهذا المرفق الحيوي سواء من حيث التسير أو الصيانة أو النظافة.

وقد التقت جريدة “الحدث تيفي” بعدد من “الكوارتية”والمسافرين وسائقي الحافلات الذين أعربوا عن استيائهم العميق لوضعية المحطة الطرقية العشوائية من أوضاع كارثية لا تشرف إقليم تازة ، مطالبين رئيس المجلس الجماعي بالتدخل العاجل من أجل فتح المحطة الطرقية الجديدة دون التبجج بأسباب واهية وتحميل المسؤولية للآخرين.

وتعد المحطة قاطرة لنقل المقيمين والزائرين والأجانب من الداخل والخارج وضرورة فتح المحطة الطرقية الجديدة أمر لا بد منه حتى تستجيب لتطلعات المسافرين وللمدينة ككل..

وأكد “محمد العلام”سائق حافلة في تصريح لجريدة “الحدث تيفي”، أن المحطة الطرقية للمسافرين الحالية لا ترتقي بمستوى إقليم تازة لا من ناحية موقعه الجغرافي الذي يربط الإقليم شرقه بغربه، ولا من ناحية شكلها الهندسي الذي لا يوحي بكونها محطة لاتصلح حتى لمربض البهائم حسب تعبيره.
وأشار محمد إلى غياب دور جماعة تازة التي تخلت عن دورها في كل شيئ : “بل أكثر من ذلك لم تبادر رغم استمرار استخلاص اللاقانوني لواجبات وقوف الحافلات لانعدام مواصفات المحطة الطرقية فلا كراسي يجلس عليها المواطنين ولا مراحيض ولا نظافة ولا تسيير .. ”
وتأسف محمد عن كذب المنتخبين وممثلي الساكنة بتازة بالتصريحات عن الأسباب الواهية لتعذر فتح وانطلاق العمل بالمحطة الطرقية رأفة بساكنة تازة ابناء المقاومة وجيش التحرير .

فهل قدر لساكنة تازة ابتلائها بمنتخبين يتقنون فن الكذب والمكر والتمويه والحربائية..في تعاملهم مع المطالب الاجتماعية التي طال انتظارها.. ؟!.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4
تعليقات الزوار
جاري التحميل ...
الإشهار 5