جديد الأخبار

ads980-90 after header


الإشهار 1


إلى المدير الإقليمي للتعليم بتازة: هل تم احترام مضمون المذكرة الخاصة بتمرير الروائز المتعلقة بالدعم التربوي لمادة اللغة الفرنسية بالثانوي الإعدادي بمديرية تازة؟؟؟

الإشهار 2

www.alhadattv.ma

واضح أن الفريق التربوي المكلف بإعداد الروائز الخاصة بالدعم التربوي لمادة الغة الفرنسية في السلك الثانوي الإعدادي على الصعيد المركزي بذل مجهودات جبارة لإخراج ثمرة امتحان الروائز بحرفية ومهنية فائقة لقياس قدرات التلميذات والتلاميذ في المؤسسات التجريبية على الصعيد الوطني ،بهدف الرفع من نسب التحكم في التعلمات ،وتقليص نسب الهدر والانقطاع…
لكن يبدو أن هذه المجهودات ذهبت سدى ،واصطدمت بهفوات واختلالات على مستوى المديرية الإقليمية بتازة من طرف القائمين على تمرير الإجراء،إذ خلافا لما نصت عليه المذكرة عدد 0873/23 بتاريخ 06شتتبر 2023 ،والتي اعتمدت على مرجعي: الإطار الإجرائي لخارطة الطريق لسنتي 2023/2024 والمذكرة الوزارية رقم071/23 بتاريخ 27 يوليوز 2023 المتعلقة بالهدف الاول من البرنامج المندمج رقم 3، خلت حجرات الإجراء بمؤسسات التمرير من العدة البيداغوحية الكفيلة بتحقيق النتائج المنتظرة ممثلة في الحواسيب والمعدات الصوتية التي نصت عليها المذكرة بإلحاح حيث لم يتم الاستعانة بالأشرطة السمعية للوحدات السبعة عشر في قياس كفاية الفهم الشفوي وتم الاعتماد بدلها على قراءة لهذه الوحدات من لدن السادة الأساتذة المراقبين( أساتذة العربية والتربية الاسلامية والتربية البدنية والموسيقية….وباقي المواد) على خلاف باقي مديريات الجهة التي احترمت مضمون المذكرة والتزمت بالاشرطة السمعية . وعوض الالتزام والتقيد بالترتيب المنطقي لفقرات الإجراء تم البدء بوحدات الامتحان الشفهي المرتبة في آخر الإجراء…..
ونصت المذكرة في حال تواجد أعداد كبيرة من التلميذات والتلاميذ على اعتماد فوجين اثنين في صبيحة يوم الإجراء بفوج من الثامنة والنصف صباحا الى العاشرة والنصف وفوج ثان من العاشرة والنصف إلى الثانية عشرة والنصف ؛ بينما تم حصريا بتازة الاعتماد على فوج ثان في صبيحة اليوم الموالي مما افقد هذا الامتحان مصداقيته وفعاليته …ولنا أن نتصور حجم التعب والإرهاق الذي عانى منه أساتذة اللغة الفرنسية أثناء التصحيح الذي استمر لأزيد من أسبوع في بعض المؤسسات حيث لم يتم الاستعانة بأساتذة المادة من مؤسسات أخرى مما فوت على تلاميذ هذه المؤسسات فرصة التحصيل في مادة اللغة الفرنسية وأثر سلبا على زمن التعلمات وقوض عصارة المجهودات التي بذلت على الصعيد المركزي.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4
تعليقات الزوار
جاري التحميل ...
الإشهار 5