ads980-90 after header


الإشهار 1


حسن نجمي وقيادات حزب الاتحاد الاشتراكي يطالبون باستقالة لشكر و ارجاع المبالغ المتعلقة بالدراسات إلى خزينة الدولة

الإشهار 2

www.alhadattv.ma

دعت قيادات بينهم أعضاء سابقون في المكتب السياسي لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، الكاتب الأول للحزب، إدريس لشكر، إلى ارجاع المبالغ المتعلقة بالدراسات، موضوع تقرير المجلس الأعلى للحسابات، إلى الخزينة العامة للمملكة، والتعجيل بالمسطرة القانونية المرتبطة بذلك.
وقال الموقعون على البلاغ، وهم شقران أمام، صلاح الدين المانوزي، حسن نجمي، وعبد المقصود الراشدي، إنهم يستغربون ما وصفوه بـ”الصمت المطبق للكاتب الأول تجاه مضمون تقرير المجلس الأعلى للحسابات، خصوصا ما يتعلق بمكتب الدراسات المثير للسؤال، وكذلك صمت أعضاء المكتب السياسي، أبناء مدرسة الاتحاد، تجاه هذا الانحراف البليغ المؤسف، وكذا استفراد الكاتب الأول بالتدبير وتهميشهم وعدم علمهم بطبيعة الدراسات المفترى عليها وصيغة اختيارها، وطبيعة مكتب الدراسات ومسطرة جعله خيارا خارج الضوابط الحزبية”.
ووجه القياديون في حزب “الوردة”، دعوة إلى أعضاء المكتب السياسي، للتعبير عن ما وصفوه بـ”موقفهم بدل صمتهم المثير، والذي قد يجعلهم شركاء في هذه الفضيحة الأخلاقية والسياسية، وذلك بالعمل على توضيح ما يجب توضيحه للرأي العام الوطني والحزبي، مؤكدين من جانبنا على ترتيب الآثار القانونية والسياسية والتنظيمية المناسبة تجاه ما يعيشه الحزب”.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4
تعليقات الزوار
جاري التحميل ...
الإشهار 5