ads980-90 after header


الإشهار 1


كلفت 40 .388 098 35 درهم.. الغش في إنجاز طريق بتازة من طرف مقاولة “بعيوي” يستوجب فتح تحقيق

الإشهار 2

www.alhadattv.ma

يشتكي مستعملو الطريق الرابطة بين جماعتي بني فراسن و اولاد زباير،بدائرة وادي امليل باقليم تازة من الحالة المزرية الذي تعرفها هذه الطريق، التي خصصت لها ميزانية الاصلاح والتقوية والتوسيع مبلغا ماليا قدر ب 40 .388 098 35 درهم، معبرين عن امتعاضهم من الإقصاء الممنهج الذي تعرفه المنطقة وساكنة الدواوير الموجودة على طول الشريط الطرقي.
وعبر عدد من مستعملي الطريق ذاتها وأفراد من الساكنة المحلية، في اتصالهم ب “الحدث تيفي”،عن تذمرهم من وضعية الطريق التي يسلكونها يوميا، مؤكدين أن إصلاحها يستوجب إيفاد لجنة مركزية تابعة لوزارة التجهيز والنقل و وزارة الداخلية، للبحث عن الأسباب وراء سياسة اللامبالاة التي ينهجها المسؤولين بتازة تجاه ساكنة هذه الجماعات .
وفي هذا السياق، أشار المتحثون، أن الطريق المذكورة أصبحت بعد وقت وجيز من عملية الاصلاح والترميم والتي لم يمضي على إنجازها إلا حوالي سنتين ،متردية لا سيم ان بعض مقاطعها اضحت غير صالحة للاستعمال بفعل تآكل جنباتها وضيقها ووجود حفر عميقة وسطها، وهو ما يؤثر على الحالة الميكانيكية للعربات، ويزيد من معاناة قاصدي المنطقة ذهابا وإيابا” .
وحمّل المتحدثين كامل المسؤولية فيما وصل إليه المقطع الطرقي المذكور للمديرية الإقليمية لوزارة التجهيز والنقل بتازة التي صرح احد المسؤولين بها أن مقاولة عبدالنبي بعيوي رئيس مجلس جهة الشرق سابقا ةالقابع في السجن بتهمة التزوير والاتجار في المخدرات،التي رست صفقة إصلاح تلك الطريق احترم كناش التحملات في جميع بنوده في حين أن واقع الطريق بعد الاصلاح يفنذ هذه المزاعم حسب صور توثق الواقع، مطالبين الجهات المسؤولة بوزارة التجهيز ووزارة الداخلية و المنتخبون بالتدخل العاجل لفك العزلة عن الساكنة قبل فوات الآوان.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4
تعليقات الزوار
جاري التحميل ...
الإشهار 5