ads980-90 after header


الإشهار 1


الأحواز ترجح كفة مرشح “الأحرار” والعزوف الكبير “يفوز” في الانتخابات الجزئية بفاس

الإشهار 2

www.alhadattv.ma

لحسن وانيعام

كما كان متوقعا، منحت أحواز فاس أصواتها بشكل مؤثر لمرشح حزب التجمع الوطني للأحرار في الانتخابات الجزئية التي جرت اليوم بدائرة فاس الجنوبية، في حين طبع العزوف الكبير هذه الانتخابات في المجال الحضري، خاصة في الأحياء المهيكلة. وتمكن، مع ذلك حزب العدالة والتنمية من استرجاع جزء من قلاعه التي فقدها في انتخابات 8 شتنبر 2021.

وفي انتظار المعطيات الرسمية حول عملية الاقتراع، فإن المعطيات في الميدان تشير إلى تقدم مرشح “الحمامة”، خالد العجلي، في كل من جماعة أولاد الطيب، وعين بيضا، وجماعة سيدي حرازم، وهي الجماعات القروية التي يسيطر حزب التجمع الوطني للأحرار.

وركز حزب “الأحرار” في حملته الانتخابية على هذه المناطق القروية، حيث زراتها عدد من قيادات الحزب، ومنها وزير الفلاحة، محمد صديقي، ووزيرة السياحة، فاطمة الزهراء عمور، وعدد من البرلمانيين، ضمنهم البرلماني لحسن السعدي، والبرلمانية زينة شاهيم، ومنسق “الأحرار” بالجهة، ورئيس فريقه بمجلس النواب، محمد شوكي.

في حين ركز حزب العدالة والتنمية على أحياء جنان الورد، المقاطعة التي سبق لوكيل لائحته، محمد خيي أن ترأسها في الولاية السابقة. وأسس حملته على تسفيه الحكومة والمجالس المنتخبة الحالية التي تسيرها الأغلبية التي تحوم حول حزب “الحمامة”. لكن “العزوف” ساهمت في صنع هزيمته، وفق المعطيات الأولية.

ولم تتمكن الأحزاب الأخرى التي شاركت في هذا النزال الانتخابي من الحصول سوى على عدد قليل من الأصوات وسط هذا العزوف الذي يعتبر، في نظر عدد من المهتمين، هو الفائز الحقيقي في هذه الانتخابات.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4
تعليقات الزوار
جاري التحميل ...
الإشهار 5