جديد الأخبار

ads980-90 after header


الإشهار 1


موظفو الجماعات الترابية ينسحبون من لقاء لفتيت ويطالبون بوزارة خاصة بالجماعات الترابية والتنمية المحلية.

الإشهار 2

www.alhadattv.ma

أعلنت الجمعية الوطنية لموظفي الجماعات الترابية عن انسحابها من الحوار القطاعي مع وزارة الداخلية، احتجاجا على تردي أوضاعهم وتراكم مشاكلهم، وطالبت بإحداث وزارة ولو منتدبة خاصة بالجماعات الترابية والتنمية المحلية.
وعزت الجمعية انسحابها من الحوار المقرر الثلاثاء 28 ماي الجاري، إلى “إصرار وزارة الداخلية على نفس الأسلوب الملتوي وغير الجدي المعتمد في الحوار القطاعي خلال السنوات الماضية، مما خلف سخطا واسعا لدى الشغيلة الجماعية وعمال التدبير المفوض والعرضيين وعمال الإنعاش”.
وقالت الجمعية في بيان، إن الفرقاء النقابيين اتفقوا مع مسؤولي وزارة الداخلية يوم 3 ماي الجاري على منهجية واضحة للحوار، تبدأ بتقديم النقابات لمذكراتها المطلبية يوم 7 ماي، على أن تتلقى ردا يومي 14 و15 ماي، وتتم المناقشة والتوافق بين مطالب النقابات وجواب الوزارة، غير أن الأخيرة “لم تلتزم بالمنهجية المتفق عليها، ولم تعر المذكرات المطلبية للنقابات أي اهتمام”.
كما عبرت الجمعية عن تضامنها مع موظفي الجماعات التربية الذين أطلقوا حملة على مواقع التواصل الاجتماعي تحت شعار “لا نريد حوارا مغشوشا.. نطالب النقابات بالانسحاب”، داعية كل الموظفين إلى الالتفاف حول إطارهم الحقوقي.
ويطالب موظفو الجماعات الترابية بإحداث وزارة ولو منتدبة خاصة بالجماعات الترابية والتنمية المحلية، لكي يكون للقطاع وزير متفرغ يسهر على حل جميع المشاكل ويثمن الموارد البشرية، على حد تعبير البيان.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4
تعليقات الزوار
جاري التحميل ...
الإشهار 5